العودة   منتدى عراقي سكس اول منتدى سكس عراقي: سكس عربي افلام سكس عربي صور سكس عربي قصص جنسية مثيرة سكس عراقي > سكس عراقي > قصص سكس عراقي

قصص سكس عراقي أقرأ أجمل القصص الأدبية الجنسية و لا تترد بصياغة تجاربك الشخصية او احلامك و طموحاتك السكسية و المشاركة بها.

قصتي مع عمتي حقيقية 100%

قصص سكس عراقي

لا يوجد

Like Tree2Likes

 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
  #1  
قديم 01-22-2013, 10:29 PM
سكسي جديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2013
المشاركات: 5
Thumbs up قصتي مع عمتي حقيقية 100%

ابدأ لكم قصتي الحقيقيه التي بدأت معي منذ 10 سنين ونحن الأن في سنه 2013 في سنه 2003 كان عمري 18 سنه وكنت بدأت احس بمعاني الرجوله واشتهي كثيرأ بل كنت امارس العادة السريه في بعض الايام ل 4 مرات وكنت كثيراً ما اشاهد الافلام الاباحية والصور الى ان جاء اليوم السعيد
حضرت عمتي الحبيبه الى بيتنا وكانت مريضه فأخذناها الى طبيب قريب من منزلنا وكان جيد وعمل لها عمليه صغرى في اصبع قدمها الكبير ومن شده الالم مسكت يدي وانا مسكت ظهرها وفجأه حسيت بأحساس الشهوه لأول مره على عمتي التي تمتلك جسم مغري صدرها متوسط الحجم وطيزها كبيره مرفوعه وهي متزوجه من رجل اعمال دائم السفر الى اوربا وكانت تلبس ملابس ضيقه وبناطير ضيقه وبديات وهنا احسست بشعور كارثي اتجاها ومنذ رجعنا للبيت وانا اتلصص النظر اليها واتصنع النوم بغرفتي كونها في الطابق الارضي وهي تغير ملابسها وانا انظر الى جسمها الرهيب من تحت الغطاء الى ان جاء الوقت الحاسم حيث سافر زوجها الى عمل خارج العراق وهنا طلبت من ابي ان اذهب واسكن عندها كونها وحيده في البيت ووافق ابي بأعتباري الابن الكبير وكانت عمتي تحبني كثيراً من دون اخواني وعندما ذهبت الى هناك وبقيت فتره عندها كنت اتلصص النظر عليها وهي تلبس ملابس شفافه وفاضحه ولا تبالي مني بأعتباري ابن اخيها وكنت انام معها في نفس الغرفه اي غرفتها واتلصص النظر عليها وفجأه وانا ابحث في اغراضها الخاصه وجدت عضواً اصطناعياً ففهمت انها تمارس مع نفسها اثناء غياب زوجها وهنا بدأت الخطط تخرج من عقلي وهي اني اريد ان امارس مع عمتي المحرومه وكنت كل ليله بعد ان تنام وبطبيعتها تترك ضوء الغرفه مفتوح وانا انهض واتفرج على جسمها واشم كل جسمها وهي نائمه وفي يوم من الايام تجرأت ورفعت عنها الغطاء الذي كنا نتغطى به انا وهي واذا ارى انها تلبس ملابس نوم قصيره وقد رأيت لباسها الرفيع وطيزها وشفرات كسها هنا فقدت السيطره على نفسي واخرجت قضيبي وبدأت اتخيلها والعب بقضيبي فأحسست اني سأفرغ مافي خصيتي ولم اتحمل فأخرجت حليبي وقد سقط على طيزها وافخاذها وركضت مسرعاً الى الفراش خوفاً من ان تصحى وتراني وفي اليوم الثاني صحيت متأخراً وسلمت عليها ولقيتها طبيعيه وكأن شيئاً لم يكن وبدأ اليوم طبيعي وفي الليل قالت لي اريدك تفركلي ظهري اي تعملي مساج وافقت بدون اي كلمه وبدأت اسويلها مساج ظهرها ورجلها الى ان قالت كافي اريد انام اني طلعت للحمام سويت العاده السريه عليها ورجعت انام يمها تفاجئت بأنها تقربت عليه اكثر من اللازم وهنا شعرت بأنها تريد شيء ...المهم لم ابالي ونمت جنبها وبعد ساعه تقريباً نهضت لكي اتفرج عليها وهنا وجدتها بدون ملابس داخليه وتحرك الاحساس عندي كثيراً وبدأت اخرج قضيبي وتقربت منها الى ان وصل وجهي طيزها وبخطأ مني لمس وجهي طيزها فأسرعت نحو باب الغرفه كي اخرج فوجتها لم تتحرك تشجعت ورجعت مره اخرى اتفرج عليها وتمالكني شعور بأن المس كسها فوضعت اصابعي على كسها بخفيه وبدات احركهما وهي لا تتحرك ومن ثم قربت وجهي اكثر لكي اشم رأحه كسها العطره وهنا انقبلت شخصاً اخر واخرجت لساني ووضعته علىكسها وبدأت احركه بخفيه فأحست بي وتحركت حركه بسيطه نحوي اي دفعت كسها نحو فمي وبعد وقت وانا الحس احسست بمائها ينزل على لساني فأبتعدت عنها واخرجت قضيبي ولعبت به الى ان انزلت حليبي على كسها وذهبت الى الحمام كل اغتسل ورجعت انام جنبها وفي الصباح وجدت عمتي فرحه وقد عملت لي فطور جيد وشهي وهي تناديني بحبيبي فأصبحت لدي فكره بأن عمتي تعلم وكانت صاحيه وقررت ان انيكها في الليل وعندما انتها النهار وجاء وقت النوم كنت لازم في صاله المنزل وهي فوق في غرفتها وبعد ساعه صعدت الى غرفتها فوجدتها نائمه والغطاء على جسمها وعندما اقتربت انصدمت بأنها بدون ملابس وهنا احسست بأنها اللحظه الحاسمه لكي انيكها وتقربت منها وبدأت احرك لساني على كسها وشوي شوي دخلت اصبع يدي بكسها وبدأت اخرجه وادخله الى ان احسستها هاجت من الشهوه اخرجت قضيبي الذي كان واقف الى حد الانفجار وبدأت افركه علىكسها وهنا دفعت نفسها بطريقه جنونيه نحوي بحيث دخل قضيبي كله بدون توقف فصرخت صرخه متوسطه وقالت نيجني عاد رح اموت وهنا بدأت ابادلها المشاعر ومارسنا الجنس مايقارب ساعتين الى ان تعبنا ونمنا على نفس الوضع ومن يومها انا زوجها الثاني عندما يسافر زوجها الاول الى ان سافرت الى دوله ***يه وكل فتره تتصل بي هاتفياً وتقول تعال الي انا مشتاقتلك وانا اوعدها ولكن بعض الظروف تمنعني من الذهاب ....
ضعوا الردود حتى اكمل باقي القصه ولدي قصه ثانيه مع اخت زوجتي صاحبه الجسم الرهيب وعمرها 18 سنه
رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:00 PM.

Rss  Rss 2.0 Html  Xml Sitemap  


 - الأرشيف - تطوير : حلا نت

Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd
Adsense Management by Losha


Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0